البرلمان الشبابي الفلسطيني

ثقافي سياسي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دَعْـــوَةٌ لِوَلِيمَـــةِ وَجَــــــع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الحميدي الأمين العام
الادارة والدعم الفني للمنتدى
الادارة  والدعم الفني للمنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 297
العمر : 41
العمل/الترفيه : مدرب في فن الانصال
المزاج : هادي
تاريخ التسجيل : 07/07/2008

مُساهمةموضوع: دَعْـــوَةٌ لِوَلِيمَـــةِ وَجَــــــع   الثلاثاء أغسطس 26, 2008 11:20 am

دَعْـــوَةٌ لِوَلِيمَـــةِ وَجَــــــع

باكورة الآمالِ ..

يا زيف أحلامي . . وزيفي

يا قصَّة الأهواء .. والأسماءِ..

تغفو بالهوى نبضا مريبا...

يوقظ الأمطار في أرجاء صيفي

ويا أسطورةً غجريَّةً . . سقطـْـت

من على سور انبهاري

واستوطنت كلّ حرفي

يا فيضَ جرحٍ ليس يعتقُنــي

من تباريح الأسى . .

بل ليس يحلو سوى بعد أن

يغفو في تجاويفِ نزفي!

هل لدي عينيكِ أخبارٌ تقتفي آثار

جرحي

و ..

أشلاء خوفي!

يا قبائل الشوق تخبو ..

و تصحو

وتهفو إلى ذات الشجى..

نارا..

في جوفها...تغتال جوفي!

أجيبيني..

كيف الأماني التي اقتعدت..

بيني وبينكِ أرصفة الهوى..

صارت تصادرُني..

من ألفِ خلفِ!

واستسلمتْ أشياؤنا الصغرى..

لأهوائنا الكبرى ..

واستأسدت خيباتُنا .. غدرا بسقفي!

سقط الخريف على أوراق عوسجه ..

واحتارتِ الأوجاع ـ يا شطّ أحزاني ـ

وذا صوتي... يغادرني...

وذا كفِّــي!

وذي الأيام تُسمعني شدوَ المآقي..

وذي الآفاقُ أُسمِعُها بُقيا معاناتي...

وعزفي!

بيني وبينكِ أمواج اغترابي... و

وأشواق عطري

وبوح مخمليّ الهوى..

وانسكاب

واحتضاراتٌ ..

وشكٌّ .. فوق أكتاف الثواني..

توارى على أعتاب ضعفي

وعند الساعة الصفر تنساب الحكايا

بعضها يُثْقِل الآهات شدوًا..

بعضها ..من زمان الوصل يُشفي

يا التي عضَّت على أثواب محنتها ..

وقالت..

وأسراب الهوى بالطُّهر تجتاز المشاويرَ:

[يكفــــي]

ماذا تركتِ لي..

أو أيَّ سقفِ سوف أغفو تحته...

وصهيل الغيم يذبحني دون سيفِ؟؟

قولي...

أيا عذاباتي...

ويا غصن ضوءٍ من معاناتي...

ويا التي تشبهني إلا مزيدا..

تُراني بالهوى قلب..وطعنه..

تُراني..

للأسى منفَى ..

وبضع أحلام..

وانتظار

ودمع ...ليس يخفى!

لماذا صراخي..موجِعٌ....والصدى مستعار؟

لماذا الأسى موغل بالأنا...

والأنا ...دمع ونار؟

أجيبيني..

وأعطيكِ نصفي...

كذا نصفيّ الثاني..

وأبقى أنا...

محض أحلامٍ .. وطيفِ.

يا التي جاوزت كفّ المدى ..

ودفاتر العشَّاق ملآى ..

ومراكب العشّاق غرقى...والبحار

والمسافات ما بين انتظارى واحتضاري ..

على أكفانها تعدو الى حيث

ينحصر النهار

أجيبيني...

أقصَّتُنا احترقت رمادا . .

وعلى أشلائها رقص الغبـــار؟!

_________________
ليست مشكلتي ان لم يفهم البعض ما اعنيه

وليست مشكلتي ان لم تصل الفكرة لاصحابها

فهذه قناعاتي... وهذه افكاري... وهذه كتاباتي بين ايديكم

اكتب ما اشعر به واقول ما انا مؤمن به.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دَعْـــوَةٌ لِوَلِيمَـــةِ وَجَــــــع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البرلمان الشبابي الفلسطيني :: المنتديات الادبية :: قسم الشعر-
انتقل الى: